الاحتلال يمنع خمس طالبات من غزة من اكمال تعليمهن في الضفة
الخميس 26/7/2012م    15:35م

فلسطين- غزة :

 

قال مركز الميزان لحقوق الإنسان أن النيابة العامة الاسرائيلية رفضت السماح لخمس طالبات من غزة من الانتقال إلى الضفة لإكمال تعليمهن الأكاديمي.

 

وقال سمير زقوت من مركز الميزان : تقدمنا مع جمعية جيشاه للمحكمة العليا بطلب النظر في منع خمس طالبات من الوصول إلى مقاعد الدراسة حيث قبلت المحكمة الادعاءات ولكن النيابة العام جددت رفضها بعد ثلاثة أسابيع من إعادة النظر في الطلب'.

 

وكانت المحكمة قد عقدت جلسة في أيار الماضي، واعترفت السلطات أنه ليست هناك أية ادعاءات أمنية عينية ضد الطالبات، وأن الحديث يدور عن منع شامل يفرض على كل طالب من غزة يطلب الدراسة في جامعات الضفة الغربية.

 

وأكد زقوت أن الرفض جاء نتيجة أسباب أمنية عامة كجزء من إعلان غزة كيان معادي مبينا أن النيابة العامة أقرت انه لا يوجد مشكلة أمنية شخصية خاصة بالطالبات.

 

يذكر أن إسرائيل تسيطر على جميع مداخل الضفة ألغربية لذا يحتاج طلاب غزة إلى موافقتها للوصول إلى الجامعات

 

___

ي.ر

 

إخفاء الكل
||
عرض كافة المشاركات
عدد المشاركات (0)
المشاركات تعبر عن وجهة نظر أصحابها فقط دون أدني مسؤولية منا
لا يوجــد مشــاركات
عنوان المشاركة
الاسم
البلد
المشاركة
500
قالوا عنه ما لم يقله مالك بالخمر ، خونوه وكفروه واتهموه بأبشع التهم ، دمروا المؤسسات وسيطروا علي قطاع غزة وانقسم الوطن ...
المحكمة الإسرائيلية تؤجل تسليم        المالكي مبرقا لشكري: مصر ستبقى عصية على كل المؤامرات        مكافحة خان يونس تضبط ألفي كرتونة 'ترامادول'        الجيش الليبي يسيطر على 90 بالمئة من بنغازي        بلدية تل أبيب توقف الرحلات الطلابية الى القدس        328.5 ألف عاطل عن العمل في فلسطين        ما الذي يؤجج حرب القدس        حكومة البريطانية لشركات الانترنت: لإزالة كل ما يروّج للتطرف        معجزات قرآنية أذهلت العلماء حين اكتشافها        سيدتي تخلصى من القشرة نهائيا والى الأبد        الرملة - مقتل سيدة عربية رميا بالرصاص        أكثر من 260 أسرة فلسطينية نزحت من سوريا إلى غزة تطالب بحقوقها        السجن 20 عاما لشاب من البيرة بتهمة محاولة خطف مستوطنين        الكابنيت الإسرائيلي يخشى حرباً شاملة في الشمال        الفنّ في غزّة بعد الحرب... ما بين عرض المعاناة و'التندّر' عليه        «الهجرة» حلم يراود ذهن الغزيين للهروب من جحيم الحياة بحثا عن «الكرامة»