صرف رواتب موظفي السلطة خلال أيام
الاحد 5/8/2012م    05:55ص
فلسطين - رام الله:
 
 
استقبل الرئيس محمود عباس، مساء اليوم السبت، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، وزير المالية نبيل قسيس.

 

واستمع الرئيس، إلى شرح من مفصل من وزير المالية، حول الوضع المالي للسلطة الوطنية الفلسطينية، وقدرتها على تنفيذ التزاماتها تجاه أبناء الشعب الفلسطيني.

 

وقال قسيس عقب اللقاء، طمأنت الرئيس على جهود الحكومة لتنفيذ التزاماتها تجاه الموظفين والقطاع الخاص بالقدر الذي تستطيعه جراء الوضع المالي، وبشكل عام تجاه أبناء الشعب الفلسطيني.

 

وأضاف: 'سيادته أبدى اهتمامه الكبير بكل نواحي الوضع المالي للسلطة الوطنية الفلسطينية، وطرح عدة أسئلة قمت بالإجابة عليها، مؤكدا دعمه في كل القضايا التي نعمل على تحقيقها'.

 

وبشأن موعد صرف رواتب موظفي القطاع العام، قال وزير المالية، إنه لم يحدد لغاية الآن موعد صرف الرواتب، ولكن خلال الأيام القليلة المقبلة سيتم الإعلان عن موعد صرفها، متوقعا ألا تتأخر عن موعدها كثيرا.
 
__
د.م
إخفاء الكل
||
عرض كافة المشاركات
عدد المشاركات (0)
المشاركات تعبر عن وجهة نظر أصحابها فقط دون أدني مسؤولية منا
لا يوجــد مشــاركات
عنوان المشاركة
الاسم
البلد
المشاركة
500
في اليوم السابع عشر للعدوان ، تجاوز عدد الشهداء السبع مئة شهيد غالبيتهم العظمى من المدنيين، و عدد الجرحى تعدى الخمسة ...
ارتقاء7شهداء بينهم اطفال        إرشادات تساعد في تخفيف أضرار القصف الاسرائيلي على المواطنين بغزة        عبدربه: جريمة مدرسة بيت حانون وصمة عار لحكومة اسرائيل الفاشية        تركيا تعلن الحداد على شهداء غزة رغم اعترافها بأنها ممر لنقل البترول لإسرائيل        ليفني: ندرس وقف إطلاق النار من جانب واحد وأي تفاهمات ستكون مع السلطة        العدوان على غزة يتحول الى صراع قوة بين التحالفات الاقليمية الجديدة        اسرائيل تحاول تحقيق نصر إعلامي وتنشر صور معتقلين حفاة وعراة        بالفيديو: قناة المانية تكشف سبب مقتل المستوطنين الثلاثة جنائي        تعرف على علامات ليلة القدر        10 طرق سحرية لتجنب تجاعيد حول العين        تغريدة تحول سعودياً مسناً إلى مليونير        الإمارات تقدم تبرعا بقيمة 15 مليون دولار للفلسطينيين بسوريا        الاحتلال يتحدث عن اعتقال 150 غزيا        صواريخ حماس والشأن الإيراني        'خزاعة' الغزية .. رائحة الموت تفوح من كل زقاق وشارع        مفتاح الهدنة وإنهاء الحرب مازال بيد السيسي